Saturday, January 08, 2005

لحظة جنون .. مع شنكوح
الصورة: ترفق لاحقاً


(1)


شنكوح مخلوق عجيب غريب، فلم يعرف بعد أصله، ولا من أي الفصائل ينتمي .. هو خارج الزمان والمكان، شنكوح محترف إبداع وجنون، يتكلم ويجيد كل لغات العالم الميتة منها والحية، والتي لم تلد بعد.

يسمونه العامة: شنكوح .. ويدلعه الخاصة بـ"شنكوح بوالسطوح" .. لأنه يأخذ من السطوح مرقداً له وبيوت، خاصة السطوح التي يتواجد فيها "محكر حمام" ..لأنه يشعر بأن الحمام وحده هو الذي يفهمه فيتسامر معهم حتى مطلع الفجر.

يحب أن يسمع عندما يكون وحيداً أغاني أسمهان ومحمد مرشد ناجي ولكنه لطالما حلم أن يسمع أغنية ليالي الأنس في فيينا بصوت محمد مرشد ناجي، وأغنية كما الريشة بصوت أسمهان .. ولكنه يعلم أنه القدر وأنه لا يمكن أن يكون .. ولكنه شنكوح يعيش على الطموح حيث قال في إحدى المناسبات رداً على رباعية لعمر الخيام عندما كانا يتنادمان في عصر الدولة السلجوقية:

"أنا شنكوح .. بو السطوح
ما عندي لا همّ
ولا جروح

أنا العايش للأبد
على الأمل والطموح

أقول إللي في بالي
ولا أطلب من كلامي سموح

يا عمر شفيك تتحداني؟!
أنا ملك الكلام .. يا عمي روح

عيش ببساطة وأمل
وخلك طموح

وافتح لي قلبك يا عمر
وعطني رباعية .. وبوح"



هو مخلوق يعيش على الإفتراضات والأسئلة والخيال والدهشة.. يفكر بكل ما هو سخيف ويخلق من الوهم حقيقة .. لديه أسئلة عجيبة وأجوبة أعجب .. فهو أول من قابل نفسه رسمياً وأرسل المقابلة إلى جميع الصحف المحلية والعالمية والألكترونية وأرسلها أيضاً عبر الإيميل على شكل (فورورد) وزعم أن كل من يرسل مقابلته لعشرة أشخاص يأخذ أجر على فعلته.


وها هو نص المقابلة التي قابل فيها شنكوح نفسه:


لو كان بإمكانك أن تغير شيئاً واحدا فماذا يكون؟

لو كان بإمكاني أن أغير شيئا سأغير موقع النجوم،وأعيد ترتيبها لتقرأ السماء في الليل كلمة: "شنكوح"


هل لديك طموح سياسي؟

لا، لست بحاجة إلى سياسة، أنا واصل وخالص ومسلك أموري، وأنا على رهان مع العراف نوستردامس على أنه جون كيري راح يفوز برئاسة الولايات المتحدة الأميريكية.

ما هي كلمتك المفضلة ؟ وما هي الكلمة التي لا تحب سماعها ؟

الله، سؤال جميل.
أفضل كلمة عندي هي:" الديماغوجيا" وقالها أحد الأصدقاء من الساسة الكبار في هذه الأرض، عندما كنت أخاطب الثوار في أزقة بورسعيد وأشعلهم حماساً، قال لي: "اسمحلي بس طرحك ديماغوجي" فأجبته :"أنت أبو الديماغوجيا، لا أهد عليك هالثوار، إمشي"

أسوأ كلمة: "أي شي" لأني سمعتها من أحدى الفتيات اللاتي وقعن في لهب غرامي عندما قلت لها أن نأخذ سندويتش "سكالوب دجاج" من سهران الجابرية مع مخلل لنأكلها على البحر بقرب"تشيليز"، حينها قالت وهي تعلك علكها بكل قبح "أي شي، سهران وعلى البحر؟" وبعدها أخذتها إلى "لورنزو" فتركتها مع شوربتها وذهبت إلى مطعم سهران الجابرية: وطلبت السكالوب وقلت لمنصور (النادل) إتعب على المخلل، وجلست أنا والقمر والسكالوب على البحر بقرب "تشيليز".

أفضل عبارة عندك ؟

أفضل عبارة عندي هي: "ثوابت الأمة". لا أعلم لماذا ولكني أحبها حبا جما خاصة عندما يتلفظ فيها أعضاء الكتلة الإسلامية بثغورهم اللؤلؤية المباركة.

ما هو حلمك في الحياة ؟

حلمي أن أكتب مسرحية من اعدادي أنا، واخراجي أنا، وتصميمي أنا، وبطولتي أنا، وأعوذ بالله من كلمة أنا.

لو خيرت أن ترجع بالزمن، فإلى إي العهود تود أن ترجع ؟

أرجع إلى عهد آدم عليه السلام في الجنة وأمسك يده قبل أن يأخذ التفاحة.


إذا كنت آلة موسيقية فأي آلة تكون؟

أكون مرواس بلا شك. لا تسألني لماذا.

لماذا؟

قلتلك لا تسأل!

وإذا كنت حشرة فأي حشرة تكون؟

برغوثة بلا شك، وهذا لأحقق حلم الشاعر أحمد الصافي النجفي حين يقول:
"با ليتني برغوثة أدخل في ثيابها
أرقص فوق جسمها أنساب في إهابها
أرشف ريقها ولو أخرج في لعابها
أقرصها حينا ولا أبغي سوى دعابها
"
* * *

لاقت مقابلته اهتماما كبيراً في منتديات الأدب السودانية على الإنترنت وعشقته فتاة تدعى: "تمرحنّة".. وقد أرسلت له رسائل عديدة ابتدأتها بهذه الرسالة:


"شنكوح ..

أحبك بكلي وأجزائي بليلي ونهاري بيأسي ورجائي،
أحب كل ما لا يحبه الناس فيك،
أحب اسمك، وذوقك، ولطفك، وحنانك، واسلوبك.
أريدك أن تتزوجني على سنة الله ورسوله، أريدك أن تنكحني (أي تتزوجني)
محبوبتك إلى ما بعد الأبد ..
تمر حنّة الهيمانة"


فقرأها شنكوح لأول مرة فسالت من مقلتيه الأدمع سيولا أغرقته، فأخذ الرسالة وأنطلق بها إلى قيس بن الملوح العاشق المجنون ليريه فيض الحب من تمرحنة. فحذره قيس وقال له: تذكر أنك إذا تزوجتها فسيسمونك الناس :"شنكوح المنكوح (أي المتزوج)" وإحذر فربما يسمونك بهذا الاسم إلى الأبد، أنظر ما فعلوه بي فأسموني "المجنون" أنصحك بأن تتوخى الحذر فإن التاريخ لا يرحم.

وعندها قرر شنكوح أن يمزق الرسالة حتى لا يسميه التاريخ "شنكوح المنكوح" وينهي العلاقة مع تمر حنّة، وقرر أيضاً أن يبعث لها رسالة تحتوي على صورته المصورة في استديو "الحسناء والزرافة" المتواجد في منطقة قرطبة قرب مسجد البابطين، ووقّع خلف الصورة وكتب " المعذب شنكوح"، فشعر بالندم للحظات لأنه كان يدرك تماماً أنه فعل ذلك اعتباطا، ولكنه كان يقصد تعذيبها.

فعاشت تمر حنة سنين لا تأكل فيها إلى أمام صورة شنكوح ولا تنام حتى تبوسه ولا تصلي إلا وهي تدعي له.

وهنا نكتفي وسنكمل فيما بعد المشوار مع شنكوح ..
ترقبوا الحلقة القادمة- شنكوح يتنادم مع فهد العسكر وابراهيم ناجي

8 Comments:

At 6:52 AM, Blogger ولاّدة said...

This comment has been removed by a blog administrator.

 
At 6:59 AM, Blogger ولاّدة said...

شكراً لك
لقد أضحكتني في يوم تكالبت فيه كل الظروف لجعله كحلي لا محالة
وبفضل خفة دمك انتصرت عليها


شنكوح ...مملوح جداً وسأتابع بكل شغف آراءه وحواراته مع فهد العسكر وناجي وإنشا الله غيرهم


وأتفق معاه في كره كلمة أي شي ... فهي تصيبني - اسم الله عليك - بالارتيكاريا

أما كونه يود لو كان مرواس ... فاسمح لي أن أهديه أغنية خالد النفيسي الشهيرة

لو حصل خيشة مراويس
وأكو ناس إتسمع .. أكو ناس إتسمع
لو حصل خيشة مراويس
يا الغشيمة وش أبدع

 
At 7:10 AM, Blogger مبتدئ said...

ولادة!!ـ

لي الشرف أن تكوني أول معلقة على مواضيعي ولشنكوح الشرف الأعظم لإهدائك الرائع،

الأهم في الموضوع أنه انتشلك من يومك الكحلي، وما كنت أظن شنكوح قادر على ذلك..

وبالمناسبة يشكرك شنكوح على تسميته بالمملوح

ولو قالت تمرحنة لشنكوح بأنه "مملوح" لما أظنه فعل ما فعل..

ولكن المزيد قادم

شكراً شكراً شكراً

وأخيراً:
"يسعدني ويشرفني مرورك في دياري

وإن طاب لك عوِّدي"

 
At 3:36 PM, Blogger AyyA said...

Very funny, reminded me of nawader jo7a, can't wait for the next episode :)

 
At 6:35 PM, Blogger مبتدئ said...

Rabab Welcome ..

Thank u for stopping by..

Next episode ..coming up soon

 
At 6:25 AM, Blogger Broke said...

Interesting :)

 
At 4:40 AM, Blogger Rawand said...

رووعه :)

 
At 1:36 AM, Blogger Deema said...

ارجو ارسال الرسالة الى شنكوح:

جرب كشري جحا اللي بحولي
و اجلس على البحر اللي يم لانوتر

الحوار استعارة في بطن استعارة في بيئة حقيقية

و في تنقز غريب بين الانا و الحب

 

Post a Comment

<< Home